الرئيسية » , , » البيان في غريب إعراب القرآن لـ أبى البركات بن الأنباري - تحقيق د. طه عبد الحميد ، pdf

البيان في غريب إعراب القرآن لـ أبى البركات بن الأنباري - تحقيق د. طه عبد الحميد ، pdf

بسم الله الرحمن الرحيم


كتاب: البيان في غريب إعراب القرآن
المؤلف: أبى البركات بن الأنباري (ت 577هـ)
تحقيق: د. طه عبد الحميد طه
الناشر: الهيئة المصرية العامة للكتاب، مصر
تاريخ النشر: 1400هـ ، 1980م
رقم الطبعة: الأولى
عدد الأجزاء : 2
الحجم بالميجا: 23.1
● يعتبر هذا الكتاب من أهم ما كتب السلف حول إعراب القرآن بشيء من التكامل. وقد وقع الاختيار عليه ليكون مجالاً للتحقيق لاعتبارات منها:
أ-أنه مصنف متأخر لمؤلف عرف عنه زهده، وورعه، وعلمه، ولم يطعن به أحد ممن عاصره، أو ممن أتى بعده.
ب-لن مصنفه-كما يبدو من كتابه-كان ملماً بالقراءات القرآنية وأحكامها؛ فضلاً عن تمكنه من علوم الفقه والتفسير، وغيرها؛ وقبل هذا وذاك، فهو عَلَمٌ في ميدان تخصصه، أي علوم اللغة، وعلى وجه الخصوص، نحوها وصرفها.
ج-لأن هذا الكتاب يتناول ما يصعب على المتخصصين إعرابه، فهو وإن سبق إلى هذا المجال من قبل أبي محمد القيسي (337هـ 948م) في كتابه مشكل إعرابه ؛ فإن البيان  جاء أكمل، وأغزر مادة، وأكثر تناولاً للخلافات النحوية، والإشارة إلى أصحاب الآراء النحوية، ولا سيما البصريين والكوفيين، وما تفرّع منها.
د-لسهولة أسلوب هذا الكتاب، ولإمكانية سرعة استيعابه من قبل من يدرسونه، فقد جاء أسلوبه شائقاً، وعباراته واضحة، وأفكاره مرتبة منظمة، فيها تسلسل منطقي يضفي عليها الطابع التعليمي.
هـ-لأن هذا الكتاب، وكتب المصنف أبي البركات بشكل عام، لها طابع مميّز، مع تمنيات " مكتبة لسان العرب " لقرّائها وأحبّائها ومتابعيها الكرام بالقراءة الممتعة النافعة والاستفادة العلمية..
● كتاب بصيغة (PDF)
📘 رابط تحميل الكتاب
المجلد الأول || المجلد الثانى
● رابط إضافى
المجلد الأول || المجلد الثانى
▫️🕋 الله ﷻ_محمد ﷺ 🕌▫️
📖 للتصفح والقراءة أونلاين
المجلد الأول || المجلد الثانى

تلتزم المكتبة بحفظ حقوق الملكية الفكرية للجهات والأفراد، وفق نظام حماية حقوق المؤلف. ونأمل ممن لديه ملاحظة على أي مادة تخالف نظام حقوق الملكية الفكرية أن يراسلنا عن طريق صفحتنا على الفيس بوك
رجاء دعوة عن ظهر غيب بالرحمة والمغفرة لى ولأبنتى والوالدىن وأموات المسلمين ولكم بالمثل
إذا استفدت فأفد غيرك بمشاركة الموضوع ( فالدال على الخير كفاعله ) : 👈🏽

إرسال تعليق

 
Copyleft © lisanarb 2022. مدونة لسان العرب - All lefts Reserved