الرئيسية » , , » الدرس الثالث علامات الاسم والفعل والحرف والنكرة والمعرفة, من كتاب المختصر فى النحو ، pdf

الدرس الثالث علامات الاسم والفعل والحرف والنكرة والمعرفة, من كتاب المختصر فى النحو ، pdf

بسم الله الرحمن الرحيم


✒️ الدرس الثالث علامات الاسم والفعل والحرف والنكرة والمعرفة
♡ من دروس النحو من كتاب المختصر في النحو ♡
♡ شرح كتاب المختصر في النحو للشيخ خالد بن محمود الجُهني ♡
▫️ وفي هذا الدرس نتعرف إن شاء الله تعالى على:
👈 علامات الاسم والفعل والحرف
👈 والنكرة والمعرفة

قال المصنف عفا الله عنه :
الفصل الرابع :
علامات الاسم والفعل والحرف . وفيه ثلاث مسائل :
عرفنا فيما مضى أن الكلمة ثلاثة أنواع : اسم ، وفعل ، وحرف.
وفي هذا الفصل نتعرف إن شاء الله تعالى على العلامات التي تميز كلا من :
الاسم .
والفعل .
والحرف .
المسالة الأولى :
كيف يعرف الاسم ؟ أي ما هي العلامات التي تميز الاسم عن الفعل والحرف ؟
متى وجدنا علامة منها عرفنا أن هذه الكلمة اسم .
قال : كل كلمة تقبل علامة من العلامات الآتية فهي اسم .

انتبه جيدا إلى هذه العلامات ، متى وجدت علامة منها في كلمة فإنها تدل على أن هذه الكلمة اسم .

= العلامة الأولى : دخول الألف واللام - الألف واللام لا يدخلان إلا على الاسم فقط ، ومن ذلك :
" العلم ، الصبر ، الإنسان ، والحمد ، والنبات "
كل هذه الكلمات أسماء لدخول الألف واللام عليها .
واذا حاولنا إدخال الألف واللام على الفعل أو الحرف لم نستطع .

لا نستطيع أن نقول كلمة :
" جاء " الجاء .
أو " ذهب " الذهب
أو " في " الفي .
أو " هل " الهل .
هذا لا يمكن .
إذن كل علامة تدل على أن هذه الكلمة اسم هي : الألف واللام .

* العلامة الثانية : دخول حروف الجر، حروف الجر لا تدخل إلا على الأسماء فقط .
متى وجدت كلمة قبلها حرف جر فاعلم أن هذه الكلمة اسم .
ومن ذلك :
مررت بزيد .
ووقفت على كرسي .
وجئت من مصر .
فكلمة : زيد ، وكلمة : كرسي ، وكلمة : مصر .. أسماء .
لماذا ؟ لدخول حرف الجر على كل كلمة منها ..
وحروف الجر : لا تدخل على الأفعال ولا تدخل على الحروف .
لا تقول : على كتب .
ولا تقول : على عن .
لماذا ؟ لأن حرف الجر لا يدخل إلا على الأسماء فقط .

العلامة الثالثة : النداء .
حرف النداء لا يدخل إلا على الاسم .
لذلك متى وجدت كلمة قبلها حرف نداء فاعلم أن هذه الكلمة اسم .
ومن الأمثلة على ذلك : يا إبراهيم ، يا خديجة ، يا رب .
فكلمة إبراهيم ، وكلمة خديجة ، وكلمة يا رب : أسماء .
لماذا ؟ لدخول حرف النداء على كل كلمة منها .
و حرف النداء لا يدخل على الحرف والفعل .
لا تقول : يا ذهب أو يا انتصر أو يا عن . إلى آخر ذلك .

العلامة الرابعة : التنوين . متى وجدت كلمة منونة فاعلم أنها اسم .
والتنوين هو : نون ساكنة تلحق آخر الاسم لفظًا وتفارقه خطًا .
تقول : محمدٌ، أسدٌ ، عقيدةٌ ، شجرةٌ ، نباتٌ، فكل هذه الكلمات أسماء .
لماذا ؟ لأنها نُونت على الحرف الأخير منها تنوين والتنوين لا يدخل على الأفعال ولا الحروف .

العلامة الخامسة : الجر بالإضافة .
أن تقول مثلا : بيت عمرو ، حديقة زيد .
فكل من : " عمرو ، وزيد " أسماء .
لماذا ؟ لأنهما مجروران بالإضافة . فعمرو أضيف إلى بيت ، وزيد أضيف إلى حديقة .

إذن علامات الاسم خمسة :
دخول الألف واللام .
ودخول حروف الجر .
والنداء .
والتنوين .
والجر بالإضافة . متى وجدت علامة من هذه العلامات الخمس في كلمة فاعلم أنها اسم .
هذه العلامات لا تدخل على الأفعال ولا تدخل على الحروف ، إنما تختص فقط بالأسماء .

ثم قال المسالة الثانية :
كيف يعرف الفعل ؟ ما هي العلامات التي يعرف بها الفعل ؟
هذه العلامات لا تدخل إلا على الفعل فقط . يعني لا تصلح للأسماء ولا تصلح للحروف .
قال : كل كلمة تقبل علامة من العلامات الآتية فهي فعل :

العلامة الأولى : قد . تقول : قد جاء المسافر ، قد ينجح المهمل .
فكلمة : جاء : فعل . لماذا ؟ لدخول "قد " عليها .
كذلك كلمة : ينجح : فعل لدخول " قد" عليها .
و"قد " علامة خاصة بالفعل ، لا تدخل على الأسماء .
لا يمكن أن تقول : قد محمد أو قد شجرةï¸ڈ أو قد هل أو قد في .

العلامة الثانية : السين . السين لا تدخل إلا على الأفعال .
متى وجدت حرف السين الزائد فاعلم أن هذه الكلمة فعل .
مثال ذلك : سنحفظ القرآن ، ستنتشر السنة . فكل من : نحفظ ، وتنتشر ،فعل لدخول السين عليها .

العلامة الثالثة : سوف . أيضا لا تدخل إلا على الأفعال .
تقول مثلا : سوف أسافر ، سوف أحفظ السنة . فكل من : أسافر ، وأحفظ، فعل .
لماذا ؟ لدخول : سوف عليه .
العلامة الرابعة : تاء التأنيث الساكنة .
تقول : جلست هند ، نامت صفية . فكل من : جلس ، ونام فعل .
لماذا ؟ لدخول تاء التأنيث الساكنة عليه .

العلامة الخامسة : الدلالة على الطلب مع قبول ياء المخاطبة أو نون التوكيد .
ومن الأمثلة على ذلك : اقرأ ، اجتهد ، اشرب ، تأمل . فكل هذه الكلمات أفعال .
لماذا ؟ لأنها تدل على الطلب .
كلمة : اقرأ تدل على طلب القراءة . وكلمة : اجتهد تدل على طلب الاجتهاد . وكلمة : اشرب تدل على طلب الشرب . وكلمة : تأمل تدل على طلب التأمل .

وكل كلمة من هذه الكلمات تقبل : ياء المخاطبة، أو : نون التوكيد .
تقول : اقرئي ، اجتهدي ، اشربي ، تأملي . فكل كلمة من هذه الكلمات دخلت عليها ( ياء المخاطبة )
وتقول : اقرأن ، اجتهدن ، اشربن ، تأملن . فكل كلمة من هذه الكلمات قبلت ( نون التوكيد ) .
لذلك كل كلمة دلت على الطلب مع قبول ( ياء المخاطبة ) أو ( نون التوكيد ) فهي فعل .

وعلى هذا يمكن تقسيم علامات الأفعال أربعة أقسام :
القسم الأول : ما يخص الفعل المضارع وهو دخول : [السين ، سوف ]
السين وسوف لا تدخلان إلا على الفعل المضارع فقط .

القسم الثاني : ما يخص الفعل الماضي وهو دخول : [ تاء التأنيث الساكنة ]
فتاء التأنيث الساكنة لا تدخل إلا على الفعل الماضي فقط .

القسم الثالث : ما يخص فعل الأمر . وهو الدلالة على الطلب مع قبول ياء المخاطبة أو نون التوكيد .

القسم الرابع : ما يشترك فيه الفعل المضارع والفعل الماضي .
وهو دخول : ( قد )

ثم قال : المسألة الثالثة : كيف يُعرف الحرف ؟
قال : يعرف الحرف بعدم قبوله علامةً من علامات الاسم والفعل المتقدمة .
يعني الحرف لا يقبل علامة من علامات الاسم ولا يقبل علامة من علامات الفعل .

ومن الأمثلة على ذلك : [ هل ، وعلى ، ورب ، وحتى ، وعن ]
فكل هذه الكلمات حروف لأنها لا تقبل علامة من علامات الاسم ولا تقبل علامة من علامات الفعل .

ثم قال المصنف عفا الله عنه :
الفصل الخامس : النكرة والمعرفة . وفيه مبحثان :
المبحث الأول : النكرة .
المبحث الثاني : المعرفة .

قال المبحث الأول : ( النكرة ) وفيه مسألتان :
المسألة الأولى : ما هي النكرة ؟
قال : النكرة هي : الاسم الذي لا يدل على شيء معين ، بل يصح إطلاقه على كل واحد من أفراد جنسه على سبيل البدل .
يعني النكرة اسم . هذا الاسم لا يدل على شيء معين بل يمكن أن يطلق على كل واحد من أفراد الجنس على سبيل البدل .
تقول مثلا : ( كتاب ) كلمة كتاب لا تدل على كتاب معين .
فيمكن إطلاقها على كل كتاب . لذلك فهي نكرة .

â—ڈ كذلك كلمة : ( رجل ) . نكرة لأنها لا تدل على رجل معين ، بل يمكن إطلاقها على كل رجل .

â—ڈ كذلك كلمة : ( شجرة ) ، كلمة : ( قلم ) ، كلمة : ( بستان ) . هذه الكلمات كلها نكرات .
لماذا ؟ لأنها لا تدل على شيء معين ، بل يمكن إطلاقها على كل واحد من جنس هذه الكلمة .
ثم قال : المسألة الثانية : بم تعرف النكرة ؟
قال : تعرف النكرة بصحة دخول الألف واللام عليها . وإذا دخلت عليها الألف واللام صارت معرفة .
مثال ذلك كلمة : ( غلام ) نكرة .
لماذا ؟ لأنه يمكن دخول الألف واللام عليه .
تقول : الغلام . الغلام هذه معرفة لدخول الألف واللام عليها .

â—ڈ كذلك : ( امرأة ) نكرة .
لماذا ؟ لأنه يمكن دخول الألف واللام عليها ( المرأة ) . وإذا دخلت الألف واللام عليها صارت معرفة

â—ڈ كذلك : ( شجرة ) إذا دخلت عليها الألف واللام صارت ( الشجرة ). كذلك : ( حيوان ) تصير الحيوان ، ( بيت ) تصير البيت .

ثم قال المصنف عفا الله عنه :
المبحث الثاني : المعرفة . وفيه مسألة واحدة :
ما هي المعرفة ؟ وما هي أقسامها ؟
قال : المعرفة هي الاسم الذي يدل على شيء معين . وأقسامها ستة :

القسم الأول : الضمائر . وهي ما دلت على :
متكلم .
أو مُخاطَب .
أو غائب .
إذن أول قسم من أقسام المعرفة الضمائر . والضمائر هذه ثلاثة أنواع :
إما أن تدل على متكلم . تقول : [ أنا ، نحن ، ] : أنا للمفرد ونحن للجماعة .
وإما أن تدل على المخاطب . تقول : [ أنت ، أنت ، أنتما ، أنتم ، أنتن ] .
وإما أن تدل على غائب . تقول : [هو ، هي ، هما ، هم ، هن ]
هذه كلها ضمائر . وهي من المعرفة .

القسم الثاني : الأعلام . [ كأسماء الأشخاص وأسماء البلدان ]
زيد ، عمرو ، خديجة ، محمد ، مكة ، مصر ، اليمن ، سوريا ، تركيا ، السعودية ، المغرب ، تونس . كل هذه من المعرفة لأنها أعلام .

القسم الثالث : أسماء الإشارة و منها : [ هذا ، هذه ، هذان ، هاتان ، هؤلاء ]

القسم الرابع : الأسماء الموصولة ومنها : [ الذي ، التي ، اللذان ، اللتان ، الذين ، اللائي ] فكل هذه من المعرفة .

القسم الخامس : المقترن بالألف واللام . أي كلمة اقترنت بالألف واللام فهي معرفة مثل :
[ الرجل ، الكتاب ، الشجرة ، الصلاة ، البر ، العقوق ، الصدق ]

القسم السادس : ما أضيف إلى واحد من الأقسام الخمسة السابقة .
كأن تضيف كلمة إلى ( ضمير ) ، فهذه الكلمة تصير معرفة .
مثل : كتابك ، بيتكم . فكل من : كتابك وبيتك معرفة .
لماذا ؟ لأنها أضيفت إلى ضمير .

وكأن تضيف الكلمة إلى ( عَلَم )
تقول : كتاب محمد ، بيت سعد . فكل من كلمة : كتاب وبيت معرفة .
لماذا ؟ لأنها أضيفت إلى عَلَم .

كذلك كأن تقول : كتاب هذا الطالب ، بيت هؤلاء الرجال .
فكل من : كتاب وبيت معرفة لأنها أضيفت إلى اسم إشارة .

وكأن تقول : كتاب الذي اجتهد .
فكلمة كتاب معرفة أضيفت إلى اسم موصول .
وكأن تقول : كتاب الطالبِ . كلمة كتاب هذه معرفة .
لماذا ؟ لأنها أضيفت إلى كلمة معرفة بالألف واللام .

♡▫️🕋 الله ﷻ_محمد ﷺ 🕌▫️♡
أسئلة الدرس
الســؤال الأول :
اذكر علامات كلا مما يأتي ، مع ذكر أمثلة على ما تقول :
الأول : الاسم .
الثاني : الفعل .
السؤال الثاني :
استخرج الأسماء والأفعال والحروف من الجمل الآتية ، مبينًا علامة كل منها :
- قال تعالى : { بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ }
- { وَنَادَوْا يَا مَالِكُ لِيَقْضِ عَلَيْنَا رَبُّكَ قَالَ إِنَّكُم مَّاكِثُونَ } .
الســــؤال الثــالث :
بيّن نوع كل كلمة مما يأتي من حيث النكرة والمعرفة ، ثم بين علامتها .
شجرة - الكتاب - خديجة - هؤلاء - أنتم - أولادنا - سيارة .

♡▫️🕋 الله ﷻ_محمد ﷺ 🕌▫️♡
● من كتاب المختصر في النحو، غنى بالأمثلة والجداول والتدريبات 📘
● المؤلف: د. خالد بن محمود الجُهني
● الناشر: مكتبة لسان العرب
● حمل #كتاب #المختصر_فى_النحو (481) صفحة (pdf)
📘 رابط تحميل الكتاب
▫️ أذكر الله وأضغط هنا للتحميل
● رابط إضافى
▫️ أذكر الله وأضغط هنا للتحميل
📖 للتصفح والقراءة أونلاين
▫️ أذكر الله وأضغط للقراءة أونلاين

تلتزم المكتبة بحفظ حقوق الملكية الفكرية للجهات والأفراد، وفق نظام حماية حقوق المؤلف. ونأمل ممن لديه ملاحظة على أي مادة تخالف نظام حقوق الملكية الفكرية أن يراسلنا عن طريق صفحتنا على الفيس بوك
رجاء دعوة عن ظهر غيب بالرحمة والمغفرة لى ولأبنتى والوالدىن وأموات المسلمين ولكم بالمثل
إذا استفدت فأفد غيرك بمشاركة الموضوع ( فالدال على الخير كفاعله ) : 👈🏽

إرسال تعليق

 
Copyleft © lisanarb 2022. مدونة لسان العرب - All lefts Reserved