القائمة الرئيسية

الصفحات

بسم الله الرحمن الرحيم


كتاب: ديوان عمرو بن قميئة (ط باريس)
الشاعر: عمرو بن قُمَيئَة بن سعد بن مالك بن ضبيعة بن قيس بن ثعلبة (ت 85 ق.هـ)
تحقيق: شايرلزلايل
الناشر: طبع بباريس
تاريخ النشر: 1919م
رقم الطبعة: الأولى
عدد الصفحات: 55
الحجم بالميجا: 1.4
عمرو بن قُمَيئَة بن سعد بن مالك بن ضبيعة بن قيس بن ثعلبة (179 ق.هـ-85 ق.هـ/448-540 م) هو شاعر جاهلي كبير معمر، مجيد مقل، مختار الشعر على قلته. نشأ يتيما وأقام في الحيرة مدة. يقال أن امرأ القيس نزل ببكر بن وائل وقال: هل فيكم من يقول الشعر؟ قالوا: شيخ كبير قد خلا من عمره وأتوه بعمرو بن قميئة فلما أنشده شعره أعجب به فاستصحبه وكان معه إلى الروم. يعتقد أن عمرا بن قميئة هلك في سفر امرئ القيس إلى قيصر الروم فأصبح يقال له "الضائع". وهو المراد بقول امرئ القيس: «بكى صاحبي لما رأى الدرب دونه... إلخ، مع تمنيات " مكتبة لسان العرب " لقرّائها وأحبّائها ومتابعيها الكرام بالقراءة الممتعة النافعة والاستفادة العلمية.».
كتاب بصيغة pdf
📘 لتحميل الكتاب
أذكر الله وأضغط هنا للتحميل
رابط إضافى
أذكر الله وأضغط هنا للتحميل
_♡-♡-♡_الله_♡-♡-♡_
📖 للتصفح والقراءة أونلاين
أذكر الله وأضغط للقراءة أونلاين

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات